من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

أودي تمدد فترة الضمان الأصلي على سياراتها الجديدة وعقود الضمان الإضافي

أودي تمدد فترة الضمان الأصلي على سياراتها الجديدة وعقود الضمان الإضافي

دبي، 6 مايو 2020: أعلنت شركة أودي عن تمديد فترة الضمان الأصلي على سياراتها الجديدة وتمديد عقود الضمان الإضافية. ويتم تنفيذ هذا الإجراء لأجل قصير في العديد من الأسواق في جميع أنحاء العالم لأن العملاء كانوا أو ما زالوا غير قادرين على زيارة وكالات أودي وتقديم مطالباتهم المتعلقة بالضمان في ظل الأزمة المتواصلة بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

 

ويسري تمديد الضمان الأصلي في أنحاء العالم على جميع السيارات التي تم إنتاجها في أوروبا والبرازيل والمكسيك أو الهند والتي تنتهي مدة الضمان الأصلي السيارات الجديدة منها أو عقود الضمان الإضافي في الفترة بين 1 مارس و31 مايو 2020. ويمدد الضمان لمدة ثلاثة أشهر إضافية اعتباراً من تاريخ انتهاء الضمان الأصلي للسيارات الجديدة أو انتهاء عقود الضمان الإضافي أي حتى 31 أغسطس 2020 على أقصى تقدير. كما تم تمديد جميع عقود المساعدة على الطريق في منطقة الشرق الأوسط التي تنتهي في الفترة بين 1 مارس و31 مايو حتى نهاية مايو في إطار الدعم الذي تقدمه أودي لعملائها.

 

وقال هورست هانسكور، نائب رئيس تطوير أعمال البيع بالتجزئة وخدمات العملاء: “نسعى للوصول إلى عملائنا في هذه الأوقات الصعبة وتوفير المزيد من المرنة من أجل تنظيم زيارة وكلاء أودي”. وأضاف هورست قائلاً: “ما زال العديد من شركائنا من الوكلاء في جميع أنحاء العالم متوقفين عن العمل أو على وشك استئناف أعمالهم. ولذلك اتخذنا بعض الإجراءات في عدة مناطق لتأكيد استمرار علامة أودي بتوفير تجربة مميزة لعملائها بالإضافة إلى دعم وكلائنا مستقبلاً”.

 

أما حدود المسافة المقطوعة بموجب ضمان أودي فلن تتغير تبعاً لتمديد الضمان. فإذا تم إقرار حدود المسافة المقطوعة مع الضمان الأصلي للسيارات الجديدة في سوق معين فلن تتغير هذه الحدود كذلك. وإذا كان عقد ضمان أودي الإضافي يبدأ قبل انتهاء فترة تمديد الضمان الأصلي للسيارة الجديدة، سيتم تأجيل موعد بدء عقد الضمان الإضافي لمدة ثلاثة إضافية أشهر بدون رسوم.

 

يُذكر أن جميع التدابير المذكورة تسري لمرة واحدة فقط وهي تدابير طوعية تهدف إلى دعم العملاء في ظل الأزمة التي يمر بها العالم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19). ولا تعتبر هذه التدابير التزاماً قانونياً ولا تنطوي على أي التزام من هذا القبيل في المستقبل.

 

المصدر: وكالات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله